12 قتيلاً و42 جريحاً في هجمات مسلحة متفرقة بالعراق

هيئة التحرير 1.3K مشاهدات0

قتلى

قتل 12 شخصاً وأُصيب 42 آخرون، الأربعاء، في تفجيرات وهجمات مسلحة وقعت بمناطق متفرقة من العراق، شملت العاصمة بغداد ومحافظتي الأنبار غرباً وديالى شرقاً.

وقال ضابط برتبة نقيب لوكالة الأناضول، إن قنبلة محلية الصنع (عبوة ناسفة) انفجرت مستهدفة دورية للحشد العشائري الموالي للحكومة لدى مرورها في ناحية اليوسفية جنوبي بغداد، ما أسفر عن مقتل عنصرين وإصابة ثلاثة آخرين بجروح.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه، أن خمسة قنابل أخرى انفجرت في أماكن عامة بمناطق بسماية (جنوب شرق) والراشدية والصليخ (شمال) والوردية ومنطقة جسر ديالى القديم (جنوب شرق).

وأوضح المصدر أن الهجمات أدت إلى مقتل سبعة أشخاص بينهم أستاذ جامعي وإصابة 22 آخرين بجروح، فيما تسبب انفجار سيارة ملغومة بإصابة خمسة أشخاص في منطقة المدائن جنوبي بغداد.

كما أفاد ضابط الشرطة بأن مسلحين مجهولين يستقلون سيارة أطلقوا النار من أسلحة رشاشة باتجاه سيارة مدنية في منطقة “جميلة” شرقي بغداد، ما أسفر عن مقتل سائقها وشخص آخر كان برفقته في الحال.

وفي محافظة الأنبار غربي العراق، قال أبو أسامة الدليمي، أحد وجهاء مدينة الرطبة، إن طيران التحالف الدولي قصف مسجد الزبير في حي الميثاق وسط مدينة الرطبة (310 كم غرب الرمادي)، وألحق أضراراً مادية كبيرة بالمجسد وأحد المنازل المجاورة له.

وأضاف الدليمي، أن القصف أسفر عن إصابة 11 مدنياً بينهم طفل وكبار بالسن بجروح، تم نقلهم إلى مستشفى الرطبة العام لتقلي العلاج.

وفي محافظة ديالى شرقي العراق، أفاد مصدر أمني في شرطة ديالى، مقتل عنصر أمني وإصابة آخر بانفجار عبوة لاصقة في ناحية قره تبه (112 كم شمال شرق بعقوبة).

وقال المصدر إن عبوة لاصقة انفجرت على سيارة للشرطة يستقلها عنصرين أمنيين، أسفر عن مقتل عنصر أمن وإصابة الآخر بجروح بليغة.

وزاد خطر متشددي تنظيم “الدولة” وقوتهم الهجومية بعد سيطرتهم على مساحات واسعة من أراضي العراق في صيف العام الماضي وإعلانهم دولة الخلافة عليها إلى جانب أراض يسيطرون عليها في سوريا.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: