هدوء في جبهات القتال وتوقف طيران التحالف على مدينة الموصل

مشرف 485 مشاهدات0

… تعيش محاور القتال السبعة حول الموصل، في اليوم الرابع عشر للهجوم البري على المدينة لتحريرها من يد تنظيم داعش، شللا كاملا بالتزامن مع اختفاء طيران التحالف من سماء المدينة،

بينما تشهد مناطق القيارة والشورى (30 كم جنوب الموصل) اشتباكات متقطعة بين مقاتلي التنظيم و”الحشد الشعبي”، مدعومة بقوات الشرطة الاتحادية والجيش العراقي منذ ساعات الصباح الأولى.
وقال مسؤول عسكري رفيع بالجيش العراقي، إنه “لم تحدث أي اشتباكات على محاور المدينة السبعة منذ صباح اليوم، لكن وقعت اشتباكات في القيارة والشورى”. وبحسب المسؤول ذاته، فإن الاشتباكات تدخل في إطار سعي الحشد إلى تأمين طريق سالك نحو تلعفر غرب الموصل، حيث تواجه صعوبات بسبب تصدّي “داعش” لها.
وفي سياق ذلك، قال العقيد سلام حسين أحمد، من وحدة التدخل السريع الثالثة بالجيش العراقي، إن “طيران التحالف لم يعد يرى منذ أمس”، مضيفا أن “القوات النظامية، بما فيها البشمركة، ملتزمة بالإيقاف المؤقت للعمليات، لكن المليشيات مستمرة في حشد قواتها والتحرك والقصف”.
ووصف المتحدث وقف العمليات المؤقت بـ”الضروري لأخذ نفس وتمويل الوحدات بالغذاء والماء والوقود”، على حد قوله.
خلال ذلك، شوهدت سيارات إسعاف تنقل قتلى وجرحى من الحشد سقطوا بسبب تفجيرات انتحارية استهدفت أرتالا لهم على مشارف قرية الخير، الواقعة 60 كم جنوب غرب الموصل.
إلى ذلك، ذكرت مصادر عسكرية بالجيش، أن “استئناف الهجوم فعليا على مختلف المحاور سيكون مع استئناف انطلاق مقاتلات التحالف من قاعدة أنجرليك التركية، ومن المرجح أن تنطلق مساء اليوم لاستئناف العمليات مجددا”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: