تمدد “زهرة النيل” في الاهوار .. ومخاوف من كارثة بيئية

هيئة التحرير 2.3K مشاهدات0

 

  

الموت في العراق لم يكتف بحصد أرواح البشر، حتى حلّ على زراعته وثروته المائية أيضاً، لتسهم هذه الثروات أيضاً بنزع الحياة في البلاد التي تشهد تمزقاً بفعل الحروب والأزمات.

إذ تتعالى أصوات الناشطين والمزارعين مطالبة بالقضاء على نبات "زهرة النيل"، التي تشتهر بقدرتها الفائقة على قتل الحياة في المياه، ونشرها الأمراض، والقضاء على المزروعات.

وبدأت مؤخراً تلك النبتة بالانتشار في أنهار ومساقٍ ومسطحات مائية في عدد من مناطق العراق، ونظراً لانتشارها السريع والكثيف في الوقت نفسه، صار الخوف ينتشر بين العراقيين من أن التأخر في القضاء عليها سيقتل الثروة الزراعية والمائية، كما ينقل الأمراض بين البشر.

ونظير تلك السمات التي تتصف بها هذه النبتة شبهها العراقيون بداعش، ليطلقوا عليها "نبات داعش"، و"النبتة الداعشية".

الى ذلك دعا وزير الموارد المائية حسن الجنابي، الى إنقاذ الاهوار والأنهار من نبتة “زهرة النيل”، وفيما حذر من “كارثة”، واصفا النبتة  بالداعشية.
 

وقال الجنابي في بيان، “انني لن اتوقف عن التنبيه الى خطورة نبتة زهرة النيل التي انتشرت في انهار وقنوات وسواقي بلدنا”، داعيا الجميع الى “بذل مساعيهم للتخلص منها”.

وحذر الجنابي من “كارثة في الاهوار والانهار والاراضي بسبب هذه النبتة”، طالب “المواطنين قبل المسؤولين وطلاب المدارس والجامعات وسكان المدن والقرى وقادة المجتمع والنشطاء بتنظيم حملة تطوع لقلع النبتة والقاءها خارج المجاري المائية”، واصفا اياها بـ “النبتة الداعشية”.

واكد الجنابي ان “الآليات لا تنفع في كل الاماكن وقد اوقفت عملها على حواف الاهوار لعدم فاعليتها”، موضحا ان “الحاجة الان هو جهد بشري ويدوي حاليا من زوارق وعمال ومتطوعين”.

وتابع الجنابي “انني اعلم بوجود محاولات وتجارب لمكافحة النبتة بيولوجيا لكن الكارثة اكبر من هذا”، مشددا على “وقف زحف هذه النبتة”.

واضاف الجنابي ان “المئات بل آلاف من السواق والعاملين والحراس لم تدفع لهم رواتب منذ شهور، وهذه مشكلة كبرى سأبذل كل جهدي من اجل حلها بأقرب فرصة”، داعيا اياهم الى “عدم التكاسل والتراجع عن عملهم بسبب ذلك رغم حراجة الوضع″.

وطالب الجنابي القنوات الفضائية والصحف ووسائل الاعلام الاخرى بـ”تنظيم حملات توعية ورسائل مستمرة للمواطنين للقيام بدورهم”، مشددا على اهمية ان “يسهم النشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي في الحملة”. 

اجتيا 36كم2

 الى ذلك، اعلن النائب الأول لمحافظ ذي قار عادل الدخيلي، ان نبتة زهرة النيل اجتاحت 36 كم2 من هور أبو زرك، فيما اشار الى انه تم تشكيل غرفة عمليات لمكافحتها

وقال الدخيلي في بيان له تلقته (المستقلة) ان “هور ابو زرك تجتاحه زهرة النيل بنسبة 36 كم2 من مساحته الكلية البالغة 118 كم2، والتي تشمل حالات اصابة وتلوث”، لافتاً إلى انه “تم تسخير مختلف الجهود لمكافحتها”.

واضاف الدخيلي ان “أعمال ميكانيكية ويدوية متواصلة من قبل مشاريع ري وبزل ذي قار للإزالة النبات (الوحشي) بمشاركة برمائيات وحاصدات اعشاب مائية، فضلاً عن عمّال وزوارق”، مشيرا الى ان “مراحل انجاز العمل وصلت نحو 65% وسينتهي العمل مطلع الأسبوع المقبل في المسطح المائي الأيسر من الهور تفادياً لانتشاره إلى اهوار الجبايش والحمّار”.

وشدد الدخيلي على أهمية “مواصلة عمليات المراقبة والصيانة الدورية في ظل توفر الظروف المناخية الملائمة لانتشار زهرة النيل”، لافتا الى انه “تم تشكيل غرفة عمليات لمكافحة انتشاره في اهوار المحافظة”.

الخلاصة- وكالات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: