الراصد: مقتل واصابة 2647 عراقياً خلال اغسطس الماضي

هيئة التحرير 441 مشاهدات0

 

 اكدت منظمة الراصد الحقوقي، ان اعمال العنف في العراق لشهر اغسطس الماضي، ادت الى مقتل واصابة 1466 شخصاً مدنياً، فيما بلغت اعداد ضحايا العمليات العسكرية من المنتسبين في الجيش والميليشيات، 1181 عنصراً بين قتيل وجريح، مبنةً ان مدينة الرمادي تصدرت في اعداد الضحايا واقلها ميسان.

وجاء في التقرير ان عدد القتلى من العسكريين خلال الشهر بلغ حوالي (533) قتيل، فيما بلغ عدد الجرحى من العسكريين حوالي (648) جريح.
وتصدرت الرمادي القائمة بحوالي ( 394 ) قتيل و ( 425 ) وجريح، وكانت محافظة ميسان في نهاية القائمة بقتيل واحد مات منتحراً.


وتراوحت الاسباب ما بين هجوم بعبوات واحزمة ناسفة وكذلك حالات القنص ضمن مناطق المعارك الدائرة حالياً، مع حالة انتحار لعسكري في محافظة ميسان وكذلك عودة النزاعات العشائرية المسلحة خارج نطاق الدولة.


كذلك نشر التقرير احصائية عن عدد القتلى والجرحى والمعتقلين من المدنيين، حيث بلغ عدد القتلى (637) قتيل، بينما بلغ عدد الجرحى (829) جريح، وبلغ عدد المعتقلين (421) معتقل.
وقد كان لبغداد النصيب الاوفر من العمليات التي اودت بحياة المئات من المدنيين، حيث بلغ عدد القتلى حوالي ( 298 ) فيما بلغ عدد الجرحى ( 758 ) جريح وبضمنهم ضحايا احتراق صالة الولادة بمستشفى اليرموك التعليمي وسط بغداد.


اما محافظة بابل فقد كانت في صدر القائمة من حيث الاعتقالات، حيث بلغ عدد المعتقلين فيها ما يقارب ( 152 ) معتقل.


وبين التقرير ان سبب الوفاة كانت ما بين الهجوم المسلح والعبوات وبعضها كان بسبب حالات النزاع العشائري، وعمليات الاغتيال التي تنفذها المليشيات دون اي رادع، بالاضافة الى الاعدامات الاجرامية للمدنيين التي اقدم عليها تنظيم داعش الارهابي، اضافة لاسباب اخرى ذكرها التقرير.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: