استعداداً للعودة: استنفار الدوائر الخدمية لتأهيل مدينة الفلوجة

هيئة التحرير 986 مشاهدات0

 

 
 اعلنت وزارة النفط، عن تجهيز مدينة الفلوجة بمحافظة الانبار بكل احتياجاتها من الوقود، فيما اكدت الدوائر الخدمية في قضاء الكرمة باعادة تشغيل الكهرباء وتزويد المناطق السكنية بالمياه، وعودة نحو 300 اسرة الى منازلهم الواقعة جنوب وغرب الفلوجة، والقوات الامنية تعثر على مقبرة جماعية لتنظيم داعش تظم 550 عنصراً.

ويأتي هذا الاعلان بعد ساعات من توجيه صدر من رئيس الوزراء حيدر العبادي الى الوزارات والجهات ذات العلاقة بالاسراع في توفير ما يلزم لإعادة نازحي الفلوجة لمناطق سكناهم.

وقال اللعيبي، في تصريح صحفي، إنه “وبتوجيه من رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي وبعد حل اشكالات التصاريح الامنية تم تجهيز مدينة الفلوجة والمناطق المحيطة بها في محافظة الانبار بكل احتياجاتهم من مادة الوقود وبكافة انواعه”.

وبين أنه “تم تجهيز مدينة الفلوجة والمناطق المحيطة بها بالوقود وبكافة انواعها حيث تم تجهيزهم بـ 25 حوضية ليلة امس وبـ57 حوضية صباح اليوم”، مؤكداً “تجهيز محافظة الانبار بكافة انواع الوقود لسد احتياجاتهم”.

وجه رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، امس الجمعة، الوزارات والدوائر والجهات ذات العلاقة للاسراع بتوفير مستلزمات اعادة النازحين الى الفلوجة بعد تحريرها، واشار الى تبني مجموعة دولية لـ”مشروع ماء الازركية” الذي يوفر احتياجات المدينة من الماء الصافي.

وكان وزير الهجرة والمهجرين جاسم محمد قد رجح، مطلع اب الماضي، أن يستغرق إعادة نازحي الفلوجة إلى المدينة قرابة ثلاثة أشهر عازيا السبب الى الوضع الراهن في المدنية والذي يتطلب تضافر الجهود من قبل الوزارات المعنية، فيما أكدت الأمم المتحدة تواجدها في الفلوجة من اجل الانطلاق بمشروعها الكبير لإعادة تأهيل المدنية بالتنسيق بالتعاون مع الوزارة.

الفلوجة تستعد لاحتظان اهلها

وقالت مصادر مطلعة الى موقع الخلاصة ان العديد من العوائل النازحة عادت الى مناطق سكناها في الصقلاوية فيما تداولت وسائل التواصل الاجتماعي صوراً لافتتاح بعض محلات البقالة وتوفر غاز الطهي.

وذكر محمد اسماعيل (مواطن فلوجي نازح) لموقع الخلاصة، ان :"القوات الامنية بمساعدة العديد من الدوائر الخدمية اعادت افتتاح جميع شوارع حي الجغيفي والضباط والشرطة والعسكري"، مبيناً ان :"احد اصحاب المولدات قام بتجهيز وتشغيل الكهرباء في حي العسكري" .

وكانت قائممقامية الفلوجة قد وجهت ندائاتها الى اصحاب المولدات بمراجعة قائممقامية قضاء الفلوجة الموقع الرئيسي داخل المدينه وذلك للمباشره باعادة تأهيل مولداتهم قبل عودة العوائل الى المدينه.

وبينت المصادر ان بعض اصحاب الموالدات قاموا بالدخول الى مدينة الفلوجة عبر سيطرة الصقور، فيما تناقلت صفحات الفيسبوك الفلوجية صوراً لدخول بعض أصحاب المولدات الأهلية الى مناطق حي العسكري وحي الضباط.

واكدت قائمقامية الفلوجة انه سيكون موعد استفتاح محلات الغذائيه والخضار والمطاعم والافران في مدينة الفلوجة قبل موعد عودة الاهالي، مشيرةً الى استمرار عمل الدوائر الخدمية وبذل الجهود ليل نهار في سبيل استكمال كافة المتعلقات الخدمية قبل منتصف سبتمبر الحالي.

الى ذلك افاد بيان صادر عن قيادة عمليات الانبار وعن قائممقام الفلوجه العقيد عيسى الساير العيساوي بخصوص موضوع عوائل الدواعش قرر عدم دخول اي عائله كان ابنهم ينتمي للدواعش الا في حال اصدار كتاب التبرئة منهُ وبذلك يتم دخول العائله.

مقبرة جماعية 

الى ذلك، عثرت القوات العراقية في إحدى مقابر الفلوجة على مدافن نحو 550 من عناصر تنظيم داعش، الذين قتلوا عامي 2015 و 2016، حسبما أفاد مسؤول عسكري، فيما بين ان تلك القبور قد كتب عليها ألقاب القتلى وتم ترقيم المدافن بشكل تسلسلي في المقبرة الواقعة بجوار مدرسة في وسط المدينة.

وقال العميد الركن جليل عبد الرضا قائد فرقة المشاة الأولى "عثرت قواتنا على مقبرة لداعش معظهم من المقاتلين العرب والأجانب تضم تقريبا 550 قبرا". وأضاف أن "هؤلاء قتلوا خلال عمليات القصف والاشتباكات وقاموا بدفنهم في هذا المكان على وجه السرعة".

وبدا واضحا من التواريخ المكتوبة على شواهد القبور أن معظم قتلى التنظيم سقطوا خلال الأيام الأخيرة قبل استعادة الفلوجة نهاية حزيران/يونيو الماضي، بحسب ما نقلته فرانس برس.

وصول الكهرباء الى الكرمة

من جانب اخر، اعلن مجلس قضاء الكرمة بمحافظة الانبار، عن عودة الطاقة الكهربائية الى مناطق قضاء الكرمة، شرقي الفلوجة،(62كم غرب الفلوجة)، بعد ايصال اسلاك الطاقة واعادة تشغيل المحطات الناقلة للكهرباء، فيما اكد تشغيل مشروع ماء الكرمة الكبير الخاص بتنقية مياه الشرب.

وقال رئيس لجنة الطاقة في مجلس قضاء الكرمة عارف الشعلان الجميلي، إن "الكوادر الهندسية والخدمية في قضاء الكرمة شرقي الفلوجة تمكنت من اعادة خدمة الطاقة الكهربائية الوطنية بعد ايصال اسلاك الطاقة وتشغيل محطات النقل وايصال الكهرباء لجميع مناطق الكرمة مع عودة النازحين الى مناطقهم المحررة من عناصر تنظيم (داعش) الارهابي".

واضاف الجميلي، ان "الكوادر الهندسية في دائرة الكرمة وبالتعاون مع دوائر كهرباء الفرات في العاصمة بغداد وجميع الجهات الداعمة تمكنت من تشغيل مشروع ماء الكرمة الكبير لتنقية مياه الشرب وايصاله الى جميع منازل المدنيين في قضاء كرمة الفلوجة".

وتابع الجميلي، أن "مناطق الكرمة تشهد عودة لمئات العوائل الى مناطقهم المحررة وهو ما يستدعي تواجد جميع مسؤولي الكرمة ومدراء الدوائر الخدمية لتوفير الخدمات وتأهيل المشاريع التي يحتاجها المواطنون".

عودة 300 اسرة 

الى ذلك، أعلن عضو مجلس محافظة الانبار محمد ياسين، امس الخميس، عودة 300 اسرة نازحة الى مناطق جنوب وغرب الفلوجة.

وقال ياسين إن “حكومة الانبار المحلية وبالتنسيق مع لجان مشتركة من القوات الأمنية تمكنت من إعادة اكثر من 300 اسرة نازحة الى منطقتي الحصي والبوعيفان جنوب الفلوجة، ومناطق النساف غرب المدينة”.

وأضاف ياسين، أن “عودة النازحين لتلك المناطق التي تقع خارج مركز مدينة الفلوجة، مستمرة حتى الان”، مشيرا الى “وجود لجان اغاثية تقوم بتوزيع بعض المساعدات من المواد الغذائية على تلك الاسر العادة لمناطقها”.

يذكر ان الالاف من الاسر نزحت من مدينة الفلوجة منذ مطلع عام 2014، نتيجة العمليات العسكرية التي شهدتها المدينة بعد سيطرة تنظيم “داعش” عليها، فيما تمكنت القوات الامنية من استعادة المدينة والسيطرة عليها.
 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: