المفوضية: تمديد فترة تحديث سجل الناخبين لمدة شهرين

هيئة التحرير 5.7K مشاهدات0

  

اكد مصدر مطلع من المفوضية العليا للانتخابات، اليوم الجمعة، انه تم تمديد فترة تحديث سجل الناخبين الى نهاية الشهر القادم، داعياً جميع المواطنين والموظفين الى التوجه لمراكز تحديث البيانات طيلة فترة التمديد استجابة لمطالبهم.

 

وقال المصدر في حديث خاص مع موقع الخلاصة، انه :"تمديد فترة تحديث سجل الناخبين لمدة شهرين لنهاية شهر تشرين الاول القادم"، مبيناً انه :"سيتم افتتاح مراكز جديدة في كردستان ومناطق اخرى لتقليل الزخم الحاصل على تلك المراكز".

وانتشرت انباء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، انه سيتم قطع رواتب موظفي التربية ان لم يتم تحديث سجلات المدرسيين والتربويين، وجاء ذلك عبر النائب عن محافظ الانبار الفني "علي فرحان" خلال بيان، وجه فيه بكتاب رسمي الى مديرية تربية الانبار يجبر فيه موظفي التربية تحديث بيانات الناخب ، وبخلافه سوف يتم ايقاف الراتب الموظف المخالف.

 

الا ان مصادر من مديرية التربية اكدت نفي الاستقطاع، وانه لم يصلها توجيهات رسمية من المحافظة ولن يتم قطع رواتب المديرية.

وكانت المفوضية قد اعلنت في وقت سابق من الاسبوع الماضي، تمديد فترة تحديث سجلات الناخبين الى الخامس من ايلول المقبل بسبب الزخم على المراكز، فيما اكدت مصادر اعلامية اخرى ان التمديد سيكون لغاية منتصف هذا الشهر.

 

من جانب اخر، اشتكى العديد من المواطنين النازحين في اقليم كردستان العراق من الزخم الحاصل في مراكز تحديث البيانات، خصوصاً في اربيل والسليمانية، التي لم يفتح فيها الا عدة مراكز، مما دفع اهالي الاقضية والنواحي البعيدة للتوجه الى مركز المدينة وتحديث سجلاتهم.

 

المواطن حسان كريم من النازحين من محافظة الانبار ويسكن حاليا قضاء حرير والذي يبعد عن مركز اربيل نحو ساعتين، اكد للخلاصة ان مراكز التحديث تشهد زخماً هائلا بنحو 300 مراجع يومياً مما دفع الاهالي القادمين من مناطق بعيدة نائية للرجوع وعدم تحديث سجلاتهم جراء التاخير الحاصل، مبيناً ان :"هناك حاسبة واحدة في احدى المراكز وهناك تاخير كبير لسير العمل".

 

وكانت المفوضية قد افتتحت خمسة مراكز لتحديث سجلات الناخبين للعوائل النازحة في محافظة اربيل، وهي ( عنكاوة / بناية مديرية الناحية )، والثاني ( هفلان / قبل مجدي مول مجاور محطة وقود مهتاب، والثالث في منطقة نوروز او الحي العسكري ويقع المركز في مدرسة خلف مبنى اسايش المنطقة، والرابع في شارع 60 مدرسة مقابل سيتي سنتر مجاور جامع حجي مراد، والخامس في بيرزين.

 اما مناطق السليمانية ففي مدرسة دلدار في شارع 60 قرب فندق تايتنك، ومدرسة محمد القدسي بمنطقة رزكاري قرب جسر خسرو خال، ومنطقة كمب عربد وكلار

وفي بغداد منطقة السيدية في مدرسة عقبة بن نافع وابو غريب في اعدادية المثنى، والغزالية في مدرسة دار الحكمة، ودائرة الهجرة والمهجرين في الحارثية، والدورة شارع طعمة في ثانوية الامال للبنات، وناحية الرشيد في مدرسة السيف العربي ومدرسة الروابي.

ووجهت المفوضية خلال بيان، وحصلت الخلاصة على نسخة منه، بالاسراع لتحديث سجلات العوائل النازحة في مناطق سوران وحرير وشقلاوة والمناطق الاخرى التابعة الى محافظة اربيل، والتوجه الى المراكز الخمسة، مبينةً انه من فقد بطاقته يراجع مكتب الرئيسي في منطقة دريم ستي.

 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: