بعد حادثة عين التمر: مجلس كربلاء يجدد عزمه على طرد النازحين

هيئة التحرير 1.7K مشاهدات0

  

طالب مجلس محافظة كربلاء رئيس الوزراء حيدر العبادي، بإعفاء قائد عمليات الفرات الأوسط اللواء قيس المحمداوي، على خلفية التفجير الانتحاري الذي وقع أمس الأول في قضاء عين التمر وأدى إلى مقتل أكثر من 20 مواطنا، فيما اكد باخراج النازحين فورا من المحافظة وتعويض ذوي القتلى والجرحى.
 

وقال نائب رئيس مجلس المحافظة، علي المالكي، في بيان اليوم الثلاثاء، إن المجلس طالب القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء، بفصل عمليات كربلاء عن عمليات الفرات الأوسط وتسميتها بعمليات كربلاء والصحراء الغربية مع ضرورة وضع قوة خاصة من الحشد الشعبي لحماية منطقة عين التمر.

وأشار المالكي إلى أن المجلس أوصى رئيس اللجنة الأمنية العليا بتشكيل لجنة لمحاسبة المسؤولين المتواجدين في حادث عين التمر وإيداعهم التوقيف لحين إكمال إجراءات التحقيق، مبينا أن المجلس صوت على "تخصيص مبلغ ٥ ملايين دينار لكل عائلة شهيد جراء العمل الإرهابي في قضاء عين التمر وثلاثة ملايين لكل جريح مع إعلان الحداد في كربلاء لمدة ثلاثة أيام ابتداءا من يوم أمس الإثنين".

كما أكد مجلس كربلاء من خلال البيان، على قراره السابق بإخراج النازحين فورا من المحافظة، ومحاسبته الأجهزة الأمنية المقصرة في الموضوع .

وهاجم خمسة انتحاريين قضاء عين التمر بالمحافظة، ليل الأحد ـ الإثنين، مستهدفين حفلا للزفاف ما أسفر عن مقتل وإصابة أكثر من 31 شخصا.

المصدر: NRTعربي

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: