كردستان: لن نوقف تقدم البيشمركة نحو تحرير الموصل

هيئة التحرير 906 مشاهدات0

  ردت حكومة إقليم كردستان العراق أمس الجمعة، على طلب رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بوقف تقدم البشمركة نحو الموصل ومهاجمة تنظيم داعش الإرهابي، بالرفض القاطع مؤكدة على أنها لن تنتظر أحداً لمواصلة تقدمها ومهاجمة هذا التنظيم المجرم.

وقال المتحدث الرسمي باسم حكومة الإقليم، سفين دزيي: "بدلاً من أن تبارك الحكومة الفيدرالية في بغداد لقوات البشمركة على الانتصارات الكبيرة التي حققتها على إرهابيي داعش، وتقدم لها المساعدة، تطلب الآن من البشمركة أن تتوقف عن التقدم".
 

وأضاف وفقاً لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية: "ليس من المنطق أن تنتظر قوات البشمركة بغداد حتى يكون لها خطة لتحرير هذه المناطق وحتى تعد بغداد قواتها"، مؤكداً أن "البشمركة ستستمر بالتقدم لتحرير المناطق من داعش، خاصة مناطق سهل نينوى".
 

لسنا من منظومة الدفاع العراقي 

الى ذلك، أكدت وزارة البشمركة في إقليم كردستان، امس الجمعة، أن قوات البشمركة تحت إمرة وسيطرة قيادتها ولن تكون تحت إمرة وسيطرة الحكومة العراقية. 

 
وردت وزارة البشمركة، في بيان لها على تصريح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية مارك تونر، أن "قوات البشمركة ضمن منظومة الدفاع العراقي حسب الدستور، رغم أن الحكومة العراقية لم تقدم أي مساعدات للبشمركة، من ناحية التدريب وتوفير المستلزمات العسكرية والأسلحة".

وأشارت الوزارة إلى أن "قوات البشمركة، أثبتت للعالم أنها القوة الوحيدة التي بإمكانها مواجهة أعنف المجاميع الإرهابية في العالم، مؤكدة أن البشمركة أبدت استعدادها للتوافق، ومساعدة القوات العراقية في مواجهة الإرهاب، وأثبتت هذا الأمر فعلياً".

وطرح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية مارك تونر، طلباً حساساً أمام قوات البشمركة طالما واجهته بالرفض، وهو الانضمام تحت سيطرة الحكومة العراقية.

الخلاصة- وكالات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: