مجلس محافظة بابل: 20 الف عبوة مازالت في جرف الصخر

هيئة التحرير 898 مشاهدات0

  عزا مجلس محافظة بابل، اليوم الاربعاء، اسباب تاخر عودة النازحين الى ناحية جرف الصخر الى وجود 20 الف عبوة ناسفة وانعدام الخدمات، وأشار الى أن رفع تلك العبوات وتوفير الخدمات يتطلب جهدا هندسيا وتخصيصات مالية لا تمتلكها المحافظة، فيما أكد امكانية اعادة النازحين في حال توفير الحكومة المركزية الاموال اللازمة لرفع العبوات وتوفير الخدمات.

وقال رئيس اللجنة الامنية في مجلس محافظة بابل فلاح الخفاجي، إن "عدم عودة العوائل النازحة لناحية جرف النصر (جرف الصخر سابقا)، شمال بابل، حتى الان يعود لوجود أكثر من 20 الف عبوة ناسفة ولغما ارضيا في جميع مناطق الناحية"، مبينا أن "رفع تلك العبوات يتطلب جهدا هندسيا متخصص وتخصيصات مالية لا تمتلكها المحافظة".

واضاف الخفاجي، أن "الناحية تفتقر في الوقت الراهن للخدمات الاساسية ووجودها يتطلب توفير الحكومة المركزية مبالغ مالية كبيرة"، مؤكدا "امكانية عودة النازحين في حال تم توفير الأموال اللازمة من قبل الحكومة المركزية".

وكان مجلس محافظة بابل ان اعمار ناحية جرف النصر (جرف الصخر سابقا)، شمال مدينة الحلة، (100 كم جنوب العاصمة بغداد)، يتطلب 400 مليار دينار.

يذكر أن ناحية جرف الصخر كانت تعتبر من اخطر المناطق في العراق لوجود أعداد كبيرة من تنظيم (داعش) فيها ويستخدمها لضرب المناطق القريبة منها، إلا أن القوات الأمنية حررتها بالكامل في الـ25 من تشرين الأول من العام 2014، لتبدأ الجهات العسكرية ومنذ تحريرها بعمليات واسعة لتنظيف الناحية من آلاف العبوات الناسفة التي زرعها التنظيم في كل مكان من الناحية.

المصدر : المدى برس

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: