قائممقام الرمادي: المياه الاسنة تهدد منازل المواطنين

هيئة التحرير 364 مشاهدات0

  

حذرت إدارة مدينة الرمادي في محافظة الانبار، من "كارثة" بيئية وصحية بسبب ارتفاع مناسيب مياه الصرف الصحي واختلاطها بمياه الشرب، وفيما اتهمت دائرة المجاري في المحافظة بـ"عدم تحقيق اي جهد خدمي في المدينة منذ تحريرها"، انتقدت "اهتمام المسؤولين بمدينة الفلوجة من دون الرمادي".

وقال قائممقام الرمادي ابراهيم العوسج، إن "مدينة الرمادي مهددة بكارثة بيئية خطيرة تتمثل باختلاط مياه التصريف الثقيلة بالمياه الصالحة للشرب نتيجة تدمير شبكات الصرف الصحي في اغلب مناطق المدينة، بالإضافة الى تدمير شبكات نقل مياه التصريف الرئيسة في الرمادي على عمق تسعة أمتار، وتخسف شبكات مياه الشرب وشبكات تصريف الأمطار".

وأضاف العوسج، أن "مياه الاسالة التي تصل الى منازل المواطنين في الوقت الحالي ملوثة"، محذرا من "أمراض نتيجة طفح المياه الثقيلة في أغلب أحياء المدينة".

 واتهم العوسج، دائرة المجاري في المحافظة بـ"التقصير في عملها وعدم تحقيق اي جهد خدمي منذ تحرير المدينة"، مؤكدا أن "الدائرة نقلت الآليات اللازمة لصيانة شبكات الصرف الصحي الى الفلوجة على الرغم من قلة نسبة الدمار في مدينة الفلوجة على عكس الرمادي".

وانتقد العوسج، "اهتمام المسؤولين بمدينة الفلوجة وتحشيد الجهود لدعمها على حساب مدينة الرمادي التي لم تحظ باي اهتمام منهم"، محذرا من "كارثة بيئية وانسانية خطيرة في الرمادي بعد أن دهمت المياه الثقيلة منازل المواطنين".

المصدر : المدى برس 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: