مجلس نينوى يقدم ورقة عمل للعبادي تتضمن 30 بندا

هيئة التحرير 495 مشاهدات0

من المقرر أن يلتقي رئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم الاثنين، برئيس وأعضاء مجلس محافظة نينوى لبحث ملفات المحافظة والوضع بعد تحريرها من عصابات داعش.

وبحسب بيان لمجلس محافظة نينوى فقد عقد جلسة استثنائية، أمس الاحد في ناحية القوش برئاسة بشار الكيكي رئيس مجلس محافظة نينوى وبحضور نوفل حمادي السلطان محافظ نينوى.

وذكر البيان ان الاعضاء ناقشوا في الجلسة بنود ورقة عمل حكومة نينوى المحلية التي ستقدم الى دولة رئيس وزراء العراق حيدر العبادي اليوم الاثنين في بغداد”.

وأشار البيان ان “وفدا كبيرا برئاسة بشار الكيكي رئيس المجلس وبمشاركة اعضائه ومحافظ نينوى سيلتقون بالعبادي اليوم الاثنين لمناقشة احتياجات نينوى في المجالات كافة”.

وتابع البيان انه “بعد نقاش طويل تم اقرار ورقة العمل التي تضم ثلاث ملفات ( الامني والنازحين ومستحقات نينوى ) كما يأتي:

 

الملف الامني

1- إشراك مجلس المحافظة في كافة الهيئات واللجان المعنية بخصوص الملف الأمني في محافظة نينوى.

2- تفعيل كافة قرارات مجلس المحافظة المتعلقة بالملف الأمني ومنها انتخاب مدير الشرطة ومدير الاستخبارات وجهاز مكافحة الإرهاب والشؤون الداخلية.

3- إصدار عفو عام لمنتسبي الجيش والشرطة وشرطة الحدود والأجهزة الأمنية الأخرى من النازحين والمتخلفين عن الالتحاق.

4- إلغاء المجالس التحقيقية بحق منتسبي الشرطة وشرطة الحدود وكافة منتسبي صنوف الداخلية لحين تحرير الموصل والإبقاء على درجاتهم.

5- فتح موقع بديل لدائرة مرور نينوى في احدى المناطق المحررة من نينوى.

6- الاحتفاظ بملاك محافظة نينوى من الدرجات الوظيفية لمنتسبي الأجهزة الأمنية كافة ويضاف إليها مستحقات نينوى من حركة الملاك السنوية

7- فتح باب التعيين على ملاك مديريات وزارة الداخلية وخاصة الشرطة المحلية من نازحي محافظة نينوى.

8- الإسراع بالموافقات الأمنية للمتطوعين في الحشد العشائري, سواء من جهاز الأمن الوطني أو مجلس امن إقليم كوردستان بالتنسيق مع حكومة نينوى المحلية.

9- إلغاء إجراءات المسائلة والعدالة بحق الضباط المتضررين والمستمرين ضمن صفوف وزارة الداخلية من المشاركين في مقاتلة داعش.

 

10- دعم مديريات الشرطة والأفواج في الوحدات الإدارية المحررة بكافة المستلزمات.

 

11- الإيعاز الى القوات التي تدعي عائديتها إلى الحكومة الاتحادية والمتواجدة في المباني الحكومية في قضاء سنجار بأخلائها فوراً دعما لإعادة الاستقرار.

 

 

 

ملف النازحين

1- تفعيل مكتب نينوى لوزارة الهجرة والمهجرين.

2- الإسراع في نقل اللاجئين من مخيم الهول إلى مخيمات داخل العراق بالتنسيق مع حكومة إقليم كوردستان والجهات الأخرى ذات العلاقة وتوفير مستلزمات النقل والإغاثة.

3- الإيعاز الى وزارة الهجرة والمهجرين بتعزيز كوادر الوزارة في عملية تصحيح الأخطاء في بيانات النازحين وكذلك حالات القاصرين والمعوقين والمتزوجين الجدد (العقود) والوكالات والإسراع في صرف مستحقاتهم.

4- نتوقع نزوح حوالي 800 الف الى مليون ونصف نازح من مركز المدينة أثناء البدء بعمليات التحرير باتجاه أطراف الموصل من المناطق الآمنة لذلك نطلب تخصيص ميزانية طوارئ حسب نسبة النزوح أعلاه تكون تحت تصرف حكومة نينوى المحلية للتهيؤ بفتح مخيمات جديدة لهم.

 

5- الإيعاز إلى وزارة الهجرة والمهجرين بمراجعة واقع الخدمات المتردية من حيث الماء والكهرباء والصرف الصحي في المخيمات سواء في إقليم  كوردستان وباقي محافظات العراق وتخصيص الأموال اللازمة لها.

6-  الإيعاز الى اللجنة العليا لإغاثة وإيواء النازحين و وزارة الهجرة والمهجرين بصرف مستحقات محافظة نينوى أسوة بمحافظتي الانبار وصلاح الدين.

 

 

 

المستحقات المالية

1- الاسراع في صرف الموازنة التشغيلية والاستثمارية لمحافظة نينوى  ودوائرها كافة والهيئات والدوائر الغير مرتبطة بوزارة اسوة بباقي المحافظات مع العلم ان 45-50% قد تم تحريرها.

2- الاسراع بصرف الموازنة التشغيلية لمجلس محافظة نينوى اسوة بمحافظتي الانبار وصلاح الدين.

3- إطلاق رواتب الموظفين المحاصرين والمهجرين خارج العراق بعد التدقيق الامني من الجهات المختصة وضمان عدم استغلالها من قبل تنظيم داعش الإرهابي.

4- الإيعاز الى جهاز الامن الوطني لتشكيل لجنة بالسرعة الممكنة لتدقيق اسماء الفلاحين والمزارعين في كركوك لتسليم مستحقاتهم للاعوام 2014 بشكل خاص واعتماد التدقيق الامني لعام 2015  لصرف مستحقات عام 2016 .

5- دعم الفلاحين في المناطق المحررة بالبذور والاسمدة سواء بالاجل او نقداً.

6- اطلاق نسبة من مستحقات المقاولين والشركات لضمان اشراكهم في إعادة اعمار المناطق المحررة.

7- صرف مساعدة فورية للناجيات والمعنفات من جرائم داعش.

8- الايعاز الى صندوق الاعمار لغرض صرف مستحقات نينوى للمناطق المحررة وفق نسبة السكان والمساحة المحررة اسوة بالمحافظات الانبار و ديالى وصلاح الدين.

9- الايعاز الى وزارة التجارة لصرف المبالغ التعويضية لمفردات البطاقة التموينية للنازحين من تاريخ 10/6/2014 وبشكل كامل.

10- الايعاز الى وزارة البلديات لتخصيص اليات وسيارات حوضية استخدام من بقية المحافظات لحين استقرار الوضع بواقع 25 سيارة حوضية.

11- الايعاز الى وزارة الصحة بتخصيص 25 سيارة إسعاف لمواكبة عمليات التحرير والإغاثة.

12- تدخل السيد رئيس الوزراء بشكل شخصي لدى الجهات القضائية المختصة لغرض إطلاق رواتب موظفي صحة نينوى لشهري كانون الثاني و شباط من عام 2016.

13- الايعاز الى وزارة الصحة باستثناء المتعينين الجدد من منتسبي مديرية صحة نينوى من التنسيب الى المحافظات الاخرى للحاجة الماسة الى خدماتهم في المناطق المحررة من محافظة نينوى.

 

المصدر : عراق برس

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: