السلطات العراقية ترفض إعادة النازحين من مناطق شمال وغرب البلاد، إلى مناطقهم المحررة قسراً

مشرف 259 مشاهدات0

رفضت السلطات العراقية، إعادة النازحين من مناطق شمال وغرب البلاد، إلى مناطقهم المحررة قسراً.

ونقلت «الأناضول»، عن «جاسم محمد» وزير الهجرة العراقي، في بيان السبت، قوله إن «دعوات عدد من المحافظات بمطالبة النازحين بالعودة القسرية إلى مناطق سكناهم، يعد انتهاكاً للدستور، الذي ينص على حرية السكن والانتقال، حسبما نصت عليه الفقرة الأولى من المادة 44 من الدستور».

وأضاف الوزير، أن «عدم عودة العديد من الأسر النازحة إلى مناطق سكناها الأصلية المحررة يعود إلى عدم جهوزيتها على مستوى الخدمات والأمن، فضلاً عن تضرر المنازل جراء العمليات العسكرية بتلك المدن».

وطالب الوزير: «المحافظات التي تنوي إجبار الأسر النازحة على المغادرة والعودة إلى مدنها الأصلية بالعدول عن هذه الخطوة»، لافتاً إلى أن وجودهم «لن يشكل أي خطر يوحي بتغيير ديموغرافي للمحافظات المضيفة».

وكان مجلس محافظة كربلاء، أمهل الثلاثاء الماضي، النازحين المتواجدين في المحافظة حتى نهاية يوليو/ تموز للعودة لمناطقهم المحررة.

بدورها، قالت «ساجدة محمد» عضو كتلة تحالف القوى «السُنية»، السبت، إن العديد من المناطق التي جرى تحريرها خلال الأشهر الماضية في محافظتي صلاح الدين والأنبار غير جاهزة لاستقبال النازحين.

وأضافت أن «إجبار النازحين على العودة سيخلق أزمة كبيرة، ويعرض حياة المدنيين للخطر، وعلى المحافظات العدول عن قرارها».

وأوضحت أن «العديد من المحافظات أغاثت النازحين عدة أشهر، ولا ضير أن تتحمل 3 أو 4 أشهر أخرى لحين جاهزية المناطق المحررة من الناحية الخدمية».

وتشير إحصائيات الأمم المتحدة إلى أن أعداد النازحين قاربت 4 ملايين شخص من مناطق شمال وغرب البلاد، التي تشهد معارك متواصلة ضد تنظيم «الدولة الإسلامية» منذ منتصف عام 2014.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: