مركز جنيف الدولي للعدالة يطالب بارسال فريق دولي للتحقيق في العراق

هيئة التحرير 1.4K مشاهدات0

تحت عنوان "العدالة للعراق" اطلق مركز جنيف الدولي للعدالة، حملة واسعة عبر موقعه لجمع التواقيع والمشاركة العامة في عريضة دولية والتي تشمل كافة دول العالم، للمطالبة بارسال بعثة دوليّة مستقلة للتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان في العراق.

وقال المركز في بيان له :"في كل يوم، يجد المواطنون العراقيون أنفسهم ضحيّة الهجمات الدامية التي تحدث في جميع أنحاء البلاد. وبالإضافة إلى ذلك، فان النُظم الصحيّة والتعليمية قد أضحت مجرد أنقاض، كما تزداد اعداد الذين يصبحون في أمس الحاجة للمواد الغذائية والمساعدات الإنسانية، وقد تمّ قصف المدن عشوائياً، وفي نفس الوقت يزداد الإرهاب، والجريمة، والفساد".

واضاف البيان، عن هدف الحملة :"نحن الموقعون هنا، من المواطنين العراقيين واصدقائهم من مختلف دول العالم، وممثلو المجتمع المدني وقطاعات المجتمع، نطالب المجتمع الدولي بالتحرك الفوري من اجل تحقيق العدالة للعراق، والأمم المتحدّة بأن ترسل، على الفور، بعثة دولية مستقلة للتحقيق في جميع الانتهاكات لقوانين حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني".

وبحسب الموقع فانه يؤكد :"لقد اعدّ مركز جنيف الدولي للعدالة هذه العريضة استجابة لمئات المكالمات والنداءات والرسائل من المواطنين العراقيين واصدقائهم، وهو يدعو كل أصحاب الضمائر الحيّة للتوقيع عليها من اجل تقديم المجرمين للعدالة".

من جانبهم رحب العديد من النشطاء الاعلاميين والحقوقيين والمواطنين العراقيين رغبتهم الكبيرة بالمشاركة في الحملة وايصال صوت الانسانية من اجل تحقيق العدالة في العراق، وشارك بالتصويت اكثر من 450 شخص من مختلف دول العالم وفي تزايد، مطالبين الجهات الحقوقية الدولية والعربية والمحلية للمشاركة في هذه الحملة.

ومن الجدير بالذكر ان مركز جنيف الدولي للعدالة هو جمعيّة غير حكومية مستقلة. مؤسسة طبقا للقانون المدني السويسري، مقرّها الرئيس في جنيف، حيث مقرّات المركز الأوربي للأمم المتحدة والمنظمات الدولية وخاصة منظمات حقوق الإنسان والعديد من المنظمات غير الحكوميةـ يسعى المركز الى ترسيخ الالتزام بمبادئ وقواعد حقوق الإنسان، ويتخذّ من قواعد القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان اساسا لعمله، وبصورة خاصّة ميثاق الأمم المتحدّة والإعلان العالمي لحقوق الإنسان. ويعمل المركز على تعزيز حقّ الشعوب في تقرير مصيرها وتمتعها بكامل حقوقها
 

يذكر ان العراق يشهد موجة صراعات مسلحة وانهيارات امنية متتالية، في الوقت الذي تستمر فيه المعارك لاستعادة الاراضي التي سيطر عليها تنظيم داعش، واستمرار وقوع الانتهاكات الجسيمة والاغتيالات وموجات التهجير والانفجارات والتي راح ضحيتها الالاف المواطنين.

%d مدونون معجبون بهذه: